أخيراً هواوي تطلق نظام HarmonyOS المنافس القوي لنظامي الاندرويد و IOS

نظام HarmonyOS :

في ظل الصراع التجاري الشرس بين الولايات المتحدة الأمريكية ودولة الصين تسعي جميع الشركات الاقتصادية في كلا الجانبين على مساعدة دولتها في السيطرة الاقتصادية والتي أصبحت من اهم اهتمامات الدول في السنوات الأخيرة ،وبعد القرارات التعسفية التي أصدرتها إدارة الرئيس ترامب ضد شركة هواوي الصينية حيث حظرت عنها بشكل لم يدم طويلاً استخدام نظام اندرويد والكثير من الخدمات الأخري ،مما جعل الشركة الصينية تلجأ إلي إصدار نظام HarmonyOS الجديد الخاص بأجهزتها وذلك منعاً لتعرضها لهذا الموقف مرة أخري حيث تأثرت مبيعاتها بشكل كبير خارج الصين ،وتسعي الشركة من خلال هذا النظام الانفصال تماماً عن شركة جوجل المطورة والمالكة لنظام الاندرويد والاعتماد بشكل كامل على نظام خاص بالشركة وحدها .

نظام HarmonyOS

تحت شعار نحن اسرع من اندرويد أصدرت شركة هواوي الصينية نظام تشغيل جديد لجميع أجهزتها مثل الهواتف الذكية والشاشات والساعات الذكية وغيرها ،حيث تم الإعلان عن النظام الجديد في مؤتمر الشركة السنوي للمطورين وتم عرض الكثير من المواصفات والمميزات التي ينفرد بها النظام الصيني الجديد حيث تعمل الشركة الصينية على تطويره منذ عدة سنوات من العمل المستمر ،حيث كان من المتوقع الانفصال عن منصة جوجل في أي وقت من الأوقات ،وفي السطور القادمة سوف نستعرض معكم اهم ما جاء في مؤتمر شركة هواوي حول النظام الجديد .

نظام سريع واكثر ترابط :

حسب بيان المتحدث الرسمي والرئيس التنفيذي لمجموعة أعمال المستهلكين في شركة هواوي ريتشارد يو ،فإن نظام التشغيل الجديد سيكون اكثر ترابط وسلاسة عن أي نظام ،ويعتمد نظام الاندرويد على مائة مليون سطر برمجي حيث يتم تخصيص نظام لكل جهاز مثل الشاشات والساعات والهواتف ،ولكن يعتمد نظام هارموني او اس على نظام مفتوح المصدر بطريقة سلسة وسريعة على جميع الأجهزة المختلفة دون الحاجة إلي تخصيص نظام منفصل لكل جهاز كما يحدث في نظام الاندرويد .

وهدف النظام الجديد هو توفير منصة مفتوحة المصدر للعمل مع مجموعة ضخمة من الأجهزة المختلفة حيث يمكن لأي شركة أخري استخدام النظام الجديد بدون مشاكل ،واكد ريتشارد يو أن نظام HarmonyOS يستهدف في الفترة الحالية منتجات إنترنت الأشياء مثل الشاشات الذكية والأجهزة القابلة للارتداء والأجهزة الذكية داخل السيارات .

وأشار الرئيس التنفيذي إلي أن النظام الجديد سيبقي بديلاً دائماً لأجهزة هواوى وهونر في حالة تكرار حظر العمل بنظام الاندرويد في إشارة إلي القرارات السابقة ضد الشركة من قبل الإدارة الأمريكية ،ويؤكد ريشتارد يو أن النظام الجديد سوف يكون اسرع من نظام اندرويد بشكل كبير حيث لا يحتوي النظام الجديد على الكثير من الأكواد البرمجية كما يحتوي اندرويد .

كما يعتمد النظام الجديد من شركة هواوي على تقنية النواة الصغري Microkernel وهذا ما يجعله قادر على العمل على أجهزة مختلفة في نفس الوقت ولنفس المستخدم الذي سوف يمكنه إعداد تطبيقاته لمرة واحدة فقط ثم نشرها على جميع أجهزته في خطوة واحدة .

نظام التشغيل الجديد من هواوي سوف يكون أكثر أمان من باقي أنظمة التشغيل الأخري ،وذلك بسبب اعتماده على النواة الصغري مما يصعب عملية الوصول إلي جذور النظام الأساسية على عكس باقي الأنظمة الأخري والذي يسهل الوصول إلي جذورها مما يجعلها اقل أمان .

  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *