الإعلان عن ثغرة بالواتساب تحذف الرسائل نهائياً من المجموعات

ثغرة بالواتساب تحذف الرسائل نهائياً

حينما يكون التطبيق أو الموقع شهيراً تزداد مشاكله ومحاولات اختراقه وهذا ما يحدث في كثير من الأحيان مع تطبيقات ومواقع شركة الفيس بوك ،حيث تظهر كل فترة بعض الثغرات التي يتمكن الهاكرز من الوصول إليها والتي تهدد أمان وسلامة مستخدمي مواقع وتطبيقات الشركة العملاقة ،ونحن اليوم بصدد التحدث عن ثغرة بالواتساب تحذف الرسائل نهائياً وهو الأمر الذي وصفة الخبراء بالخطير حيث يؤدي هذا الخلل القاتل إلي حذف محادثات بأكملها بشكل نهائي مما يهدد بفقدان الكثير من المعلومات والبيانات الموجودة في هذه المحادثات .

ثغرة بالواتساب تحذف الرسائل نهائياً

وتولي كشف هذا الخلل في تطبيق الواتساب مجموعة من الخبراء بشركة Check Point للأمن ،وصرحوا بأن نص واحد يمكن إرساله داخل مجموعة على الواتساب يؤدي إلي توقف التطبيق بالكامل مما يضطر المستخدمين إلي حذف التطبيق بالكامل ثم تحميله وتثبتيه من جديد مما يعني فقدان جميع المحادثات بشكل كامل وهو ما قد يؤدي إلي فقدان الكثير من المعلومات والملفات الهامة التي تتواجد في محادثات الواتساب حيث يعتمد عليه عدد كبير من الأشخاص في القيام بالكثير من الأمور الهامة وعمليات التراسل الفوري .

معلومات اكثر عن ثغرة الواتساب الجديدة

وحسب خبراء شركة الأمن Check Point فإن الهاكرز بإمكانهم إرسال رسالة واحدة وصوفها بالمدمرة تستطيع تعطيل التطبيق بالكامل لجميع المستخدمين داخل المجموعة ليضطر كل منهم إلي حذف التطبيق ثم إعادة تثبيته مرة أخري ليفقد المستخدم جميع محتويات المحادثة ولن يستطيع الوصول أيضاً إلي سجل الدردشة .

لذلك يتسبب هذا الخلل القاتل في محو جميع المحادثات وما تم تناقله داخل المجموعة وسيتم محو جميع البيانات المتبادلة أو تم مشاركتها دخل المجموعة ،وجدير بالذكر فإن إدارة الواتساب أصدرت إصلاحاً عاجلاً لها الخلل إلا انه يتطلب تحديث التطبيق إلي آخر إصدار حتي يضمن المستخدم عدم إصابة تطبيقه بهذا الخلل الخطير .

ويعتمد اكثر من مليار ونصف مستخدم على تطبيق الواتساب في إرسال واستقبال اكثر من 65 مليار رسالة يومياً ،ولذلك خلل مثل هذا سيتضرر منه عدد كبير من مستخدمي هذا التطبيق الحيوي والذي يعتبر من اهم تطبيقات التراسل الفوري والتواصل الاجتماعي في الفترة الأخيرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *