تقنية البصمة في المستقبل ستعتمد علي درجة حرارة جسمك وعلي العرق !

تقنية البصمة في المستقبل :

في بداية عام 2017 و في معرض الإلكترونيات المستهلكة CES ،ظهرت لأول مرة تقنية البصمة لهواتف الاندرويد و ذلك بواسطة شركة Vivo الصينية و الرائدة في الأعمال التقنية ،و قد قامت الشركة بتطوير التقنية و استخدامها في هواتف من تصنيعها و اقتصر بيع تلك الهواتف في الأسواق الصينية المحلية فقط ،و لكن بعد شهور قليلة توسعت التقنية الي خارج الصين و تم استخدامها في العديد من الهواتف في مُعظم بلدان العالم ،و سوف تعتمد تقنية البصمة في المستقبل علي العديد من العوامل غير الأصابع و الوجوه ،و في المعتاد يقوم حسَاس البصمة بقراءة بيانات الأصبع و تمييزه عن طريق توجيه إضاءة دقيقة إليه ثم مسحه بدقة عالية ،ثم المقارنة بالبصمة التي تم تسجيلها مُسبقاً بالهاتف ،و إذا تطابقت البصمتين سوف يقوم بفتح الهاتف و يتم انقضاء هذه العملية الدقيقة في جزء اقل من الثانية ،فسوف يتم فتح الهاتف فور لمس حسَاس البصمة بأصبعك .

تقنيه البصمة في المستقبل

تعتبر تقنية البصمة في بداية مراحلها ،و هو ما يجعلها تواجه العديد من المشاكل التقنية و التي تجعلها في حاجة الي تطوير مستمر من قبل الشركات المُطوَرة ،و لأجل ذلك تعمل شركات الهواتف دائماَ علي تحديث و تطوير عمل البصمة بما في ذلك إضافة طُرق أخري غير بصمة الأصبع ، و نذكر علي سبيل المثال التطوير الرائع الذي قامت به شركة ابل حيث قامت بتطوير حسَاس البصمة ليقوم بفتح قفل الهاتف عن طريق بصمة الوجه و هو ما يُعد طفرة كبيرة في تقنية البصمة و في فترة زمنية قصيرة تقارب بدء تشغيلها مما يعني أن التقنية سوف يتم تطويرها بشكل سريع و هذا ما سوف نستعرضه في السطور القادمة .

العلماء يبحثون تطوير تقنية البصمة في المستقبل :

مع التطوَر التقني السريع يقوم علماء التقنية بالبحث و التطوير في جميع المجالات و ذلك بشكل دوري ،و تقنية البصمة نالت نصيب كبير من البحث و التحديث حيث يعكف العلماء حالياً علي تطويرها الي أبعاد أخري لن تتخيلها عزيزي القارئ ،فمن خلال السطور القادمة و التي سوف تذهلك كثيراً ،سوف نستعرض اهم ما عكف العلماء علي دراسته و تطويره ثم تقديمه للمستخدمين .

تقنية البصمة باستخدام درجة حرارة الجسم

مجموعة من علماء التقنية الكوريين قاموا بتطوير تقنية البصمة باستخدام درجة حرارة الجسم ،و ذلك بوجود حسَاس دقيق اسفل شاشة الهاتف عند لمسه يقيس درجة حرارة الجسم و يُنبَه الهاتف بانك إنسان و ليس أله .

تقنية البصمة باستخدام أوردة الجسم

و تُعد تلك الطريقة في استخدام البصمة هي تطوير للطريقة التقليدية الحالية للبصمة و التي تعتمد علي الأصبع ، حيث تُتيح الطريقة الجديدة مسح شامل لأوردة الأصبع و التأكد من أن الأطراف حية وقت استخدام التقنية إذ تعتمد التقنية علي مسح دقيق لمادة الهيموجلومين الموجودة في الدم .

تقنية البصمة باستخدام العرق

لا تستعجب عزيزي القارئ فالعنوان صحيح ،فقد قام مجموعة العلماء بتطوير تقنية البصمة حيث يقوم الحسَاس بتصوير اليد البشرية و خاصة مسام العرق و يقوم بتحليلها و تحديد صاحبها و من ثم يقوم بفتح قفل الجهاز .

في النهاية عزيزي القارئ أتمني لك الفائدة و دوام الصحة و إلي أن نلتقي في تدوينات أخرى إن شاء الله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *