تطبيقات هواوي البديلة ستثبت بشكل تلقائي على الهواتف الجديدة

تطبيقات هواوي البديلة

كما نعرف جميعاً أصدقائي إن مشكلة هواوي وجوجل لم تحل حتى الآن ومن المتوقع أن يتم إصدار هواتف هواوي الجديدة بدون خدمات جوجل وهذا بكل تأكيد بسبب حظر التعامل على الشركات الأمريكية من التعامل مع الشركات الصينية والذي سيؤدي إلي الكثير من المشاكل في الفترة القادمة على كلا الطرفين سواء الصين أو الولايات المتحدة الأمريكية ومن الجدير بالذكر أصدقائي أن شركة هواوي عزمت على إطلاق تطبيقات هواوي البديلة على هواتفها الجديدة ولمن منكم لا يعرف تلك التطبيقات فقط تابعوا معي الفقرات التالية لمزيد من المعلومات عنها .

تطبيقات هواوي البديلة

كما أوضحت بالفقرة السابقة إن هواتف شركة هواوي القادمة ستأتي بدون خدمات جوجل ولكنها ستعمل بنظام الاندرويد دون أي مشاكل ولكن فيما يتعلق بالتطبيقات فلقد قامت شركة هواوي بإطلاق حل سريع وهو يتمثل في أكثر من 70 تطبيق مختلف وتطلق الشركة عليهم اسم تطبيقات هواوي البديلة وهي مجموعة من التطبيقات ستقوم بجميع المهام التي كانت توفرها تطبيقات جوجل الأساسية وهذا مثل متجر لتحميل التطبيقات وخدمات التخزين السحابي وخدمات الكتابة وغيرها من التطبيقات المختلفة والتي من أهمها بكل تأكيد تطبيق الخرائط الشهير جوجل Maps ولقد تمكنت الشركة من تطوير مجموعة كبيرة من التطبيقات توفر للمستخدمين حاجتهم بصورة أكثر من رائعة وبكل تأكيد تلك التطبيقات مجانية تماماً .

معلومات أكثر حول تطبيقات هواوي البديلة

الهدف الرئيسي من تلك التطبيقات أصدقائي هو مساعدة المستخدمين والخروج من تحت سيطرة شركة جوجل والتي تحاول الضغط بها على الكثير من الشركات الصينية وأشهرهم جوجل ولكن على صعيد آخر أعتقد أن الصين متمثلة في شركة هواوي تمكنت من الحفاظ على وضعها وتطبيق نظرية الاكتفاء الذاتي من خلال تطوير التطبيقات البديلة وعلى الرغم من أن العالم لن يقوم بتجربة تطبيقات هواوي الجديدة والتي ستكون بديلا لتطبيقات وخدمات جوجل ولكن أعتقد أنها سترتقي إلي نفس المستوي وربما أفضل .

ومن الجدير بالذكر أيضاً أن شركة هواوي خصصت مبالغ خيالية لمبرمجي ومطوري التطبيقات ليقوموا بالانتهاء من تلك التطبيقات في أسرع وقت وبأعلي جودة ممكنة وهذا ما سنراه فعلياً من خلال الأيام القادمة على هاتف P40 والذي يعتقد الكثيرين انه سيكون أول هاتف كامل يأتي بخدمات وتطبيقات هواوي البديلة وأعتقد أن هذا الأمر سيكون في غاية الروعة حقاً .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *