توقف عن تسجيل الدخول باستخدام جوجل أو فيس بوك – اعرف السبب

تسجيل الدخول باستخدام جوجل أو فيس بوك

في بعض الأحيان أثناء استخدام المواقع المختلفة في كثير من الأحيان قد تحتاج إلي تسجيل الدخول إلي بعض المواقع من أجل الاستفادة ببعض الخدمات التي تقدمها فمثلاً هناك بعض مواقع قياس سرعة النت التي تحتاج منك إلي إنشاء حساب من أجل استخدامها والبدء في معرفة سرعة النت وفي تلك اللحظة يكون أمامك أما خيار إنشاء حساب جديد داخل الموقع أو تسجيل الدخول باستخدام جوجل أو فيس بوك وفي الحقيقة أصدقائي إن أغلب المستخدمين يقوموا باستخدام الطريقة الثانية وهي تسجيل الدخول عن طريق حساب فيس بوك أو عن طريق حساب جوجل وهذا أمر طبيعي تماماً ويحدث في الكثير من الأوقات .

تسجيل الدخول باستخدام جوجل أو فيس بوك

ولكن في الحقيقة أصدقائي أنا لا أعتقد أن هذا الخيار هو الأفضل والسبب في هذا هو أنه عندما تقوم بتسجيل الدخول إلي تلك المواقع باستخدام تلك الحسابات هذا يؤدي إلي تتبع نشاطك على تلك المواقع من قبل المواقع الأخرى وهم جوجل وفيس بوك وبتلك الطريقة تنجح تلك المواقع في توجيه الإعلانات إليك عن ما تبحث عنه بالضبط وعلى الرغم من أن هذا الأمر يعتبر جيد إلا أنه هناك الكثير من المستخدمين الذين يشعروا بالانزعاج من هذا الأمر ولهذا أصدقائي لا تقوموا بـ تسجيل الدخول باستخدام جوجل أو فيس بوك عن المواقع الأخرى لإن هذا له الكثير من المخاطر الأخرى والتي سنتعرف عليها من خلال الفقرة التالية .

مخاطر تسجيل الدخول باستخدام جوجل أو فيس بوك

في البداية عزيزي القارئ أحب أن أوضح أمر في غاية الأهمية وهو أنه في حالة تسجيل الدخول إلي تلك المواقع باستخدام حساباتك فإن أغلب المستخدمين لا يشاهدون ما هي البيانات الأساسية المطلوبة منك ويقوموا بالموافقة على عملية تسجيل الدخول وفي بعض الأحيان قد تكون البيانات المطلوبة لعملية تسجيل الدخول إلي هذا الموقع هي كلمة مرور حسابك وعلى الرغم من أن هذا الأمر لم يحدث كثيراً إلا في المواقع المليئة بالبرمجيات الخبيثة إلا أنه من الضروري أن تقوم بمراجعة البيانات المطلوبة .

فمثلاً ستجد أن بعض المواقع تريد معرفة قائمة أصدقائك وتاريخ ميلادك وبعض المعلومات الشخصية الأخرى وهذا أمر أنا أراه غير ضروري ويمكنك منعه واستكمال عملية التسجيل أيضاً ولهذا أصدقائي من الأفضل أن نتوقف عن استخدام تلك الحسابات في عملية تسجيل الدخول إلي المواقع المختلفة ومن الأفضل إنشاء حساب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *