طريقة الحصول على فيزا كارد وهمية لحل مشكلة التسجيل في PayPal وغيره من المواقع

الحصول على فيزا كارد وهمية :

تُعتبر فيزا Payoneer من اهم الكروت المستخدمة في التعاملات المالية علي شبكة الانترنت والشراء الأون لاين او الشراء من جميع المحال التجارية ،ولكن في الفترة الأخيرة اصبح الحصول على كروت Payoneer من الأمور الأكثر تعقيداً والتي تحتاج إلى أشخاص لهم خبرة كبيرة في التعامل مع هذه الكروت ،وتحتاج كروت بايونير الي كارت فيزا مفعل لتستطيع تفعيلها والشراء من خلالها وإذا كنت لا تمتلك فيزا فسوف نساعدك في الحصول على فيزا كارد وهمية ويمكنك استخدامها في القيام بالكثير من الامور ومن أهمها  استكمال تفعيل البايبال الخاص بك .

الحصول على فيزا كارد وهمية

هناك أيضاً الكثير من الحسابات علي بعض المواقع والتي تتطلب وجود فيزا كارد صالحة وهو ما لا يمتلكه الكثيرون ،ولذلك سوف نُقدم لك اليوم موقع جيد يُمكنك من خلاله إصدار فيزا كارد وهمية تساعدك في القيام بالكثير من المهام والتسجيلات التي تتطلب وجود فيزا كارد ،لتتمكن بعدها من التسجيل في الكثير من المواقع وحتي تتمكن أيضاً من تفعيل حسابك علي مواقع مثل Paypal و Alexa وغيرهم .

موقع Credit Card Generator :

موقع جديد يُقدم لك مجموعة كبيرة من كروت الفيزا الوهمية بمختلف أنواعها مثل بطاقات الفيزا ،وبطاقات ماستر كارد ،وبطاقات أمريكان اكسبريس وذلك من خلال خطوات سهلة وسريعة لتستطيع بعدها من استخدام هذه البطاقات في تفعيل جميع حساباتك من خلال ربطها بالبايبال وفي الفقرة القادمة سوف نستعرض معك طريقة استخدام الموقع وطريقة توليد ارقام كروت فيزا وهمية .

طريقة الحصول علي كروت فيزا وهمية :

موقع Credit Card Generator

بعد الدخول علي موقع Credit Card Generator (الرابط في اسفل المقال) سوف تجد أمامك ثلاث اختيارات بكل أنواع الفيزا التي يُمكنك الحصول عليها ،وعلي سبيل المثال سوف نقوم باختيار الحصول على فيزا كارد وهمية عادية وذلك من خلال الضغط علي أول خيار Generate visa .

طريقة الحصول علي كروت فيزا وهمية

بعد الضغط علي الخيار السابق سوف تنتقل بك الصفحة الي صفحة أخري بها جميع بيانات بطاقة الفيزا الجديدة ،فسوف تجد نوع البطاقة ورقمها وتاريخ الصلاحية واسم صاحب البطاقة (وهمي) فيُمكنك الآن استخدامها في جميع أعمالك التي تستلزم وجود فيزا كارد .

رابط الدخول الي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *