أول صاروخ لنقل البشر للقمر يحمل اسم Starship من شركة Space X العالمية

أول صاروخ لنقل البشر للقمر

إن السفر إلي الفضاء في الماضي كان بمثابة حلم للكثير من الأشخاص ولم يعتقد أي شخص أنه من الممكن أن نخرج خارج هذا الكوكب ونستكشف ما به من عجائب وغرائب حتى بدأت الشركات المتخصصة في علوم الفضاء بتصنيع مركبات فضائية وتدريب رواد الفضاء لخوض تجربة السفر إلي الفضاء وحتى هنا لم يتوقع أي إنسان عادي أنه يمكنه السفر إلي الفضاء والقيام برحلات إلي القمر والمريخ كأنك تقوم مثلاً بزيارة إلي باريس أو ميونخ حتى جاء إيلون ماسك صحاب ومؤسس شركة Space X لعلوم الفضاء وهي من الشركات الكبيرة للغاية والتي أعلنت مؤخراً عن أول صاروخ لنقل البشر للقمر فمن خلال هذا الصاروخ أصدقائي سيكون من الممكن البدء في عمل رحلات إلي القمر والمريخ للإشخاص العاديين فليس من الضروري أن تكون رائد فضاء حتى تقوم بتلك الرحلات بعد الآن .

أول صاروخ لنقل البشر للقمر

والهدف الرئيسي من تلك الرحلة كما أعلن إيلون هو التمتع واستكشاف العالم الخارجي وقد أعلن إيلون عن هذا الصاروخ يوم السبت الماضي فلقد قام بحشد مجموعة من المراسلين وبعض محبي الفضاء داخل موقع تطوير الصواريخ الخاص بشركة سبيس أكس والذي يوجد في قرية تسمى بوكا تشيكا وهي من القرى النائية في ولاية تكساس الأمريكية ومن الجدير بالذكر أيضاً أصدقائي أن سكان تلك الولاية كان يشتكوا كثيراً من عمليات التجارب التي تقوم بها شركة ولقد حاولت الشركة شراء منازلهم بسعر يتجاوز سعر السوق بثلاثة أضعاف ولكن لم يقبل مجموعة من السكان هذا الأمر حتى الآن لإنهم يعتزون بالمكان الذي عاشو فيه طوال عمرهم .

معلومات أكثر حول الصاروخ الفضائي Starship

هو عبارة عن صاروخ لامع مصنوع من الفولاذ ولقد تم تصميمه بعناية شديدة ليقوم بنقل البشر من الأرض إلي المريخ أو القمر ويبلغ طول هذا الصاروخ حوالي 118 متراً وهو من أحدث الإضافات التي ضمتها شركة سبيس إكس إلي تشكيلتها من الصواريخ المختلفة ومن الجدير بالذكر أيضاً أنه قم وقع الاختيار على الملياردير الياباني يوساكو مايزاوا ليكون أول المسافرين على متن هذا الصاروخ ومن المعتقد أن تكون تلك الرحلة لرجال الأعمال وكبار الشخصيات وحتى في المستقبل والسبب في هذا هو أن عمليات السفر إلي الفضاء مكلفة للغاية .

من الجدير بالذكر أيضاً أن وكالة ناسا تدعم شركة Space X بصورة كبيرة وتحاول الاستفادة من خبراتها  وهذا حتى يتمكنوا من تطوير أساليب هبوط الصواريخ على القمر والمريخ هذا بالإضافة إلي أنهم يحاولوا معرفة كيف من الممكن أن يقوموا بتزويد المركبات بالوقود وهي في الفضاء وهذا لزيادة فترة الاستكشاف والبحث على الكواكب المختلفة فمشكلة التزويد بالوقود هي المشكلة الأشهر في جميع مركبات الفضاء .

إلي هنا أصدقائي أكون قد وصلت معكم إلي ختام تدوينه اليوم لكم خالص الشكر وإلي اللقاء في تدوينه جديدة إنشاء الله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *